أخر مانشر
الرئيسية » أخبار » أخبار محلية » ‏عراك بين مدنيين ومسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي خلال حملة سوق للتجنيد الإجباري بريف الحسكة ‏ ‏⁦

‏عراك بين مدنيين ومسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي خلال حملة سوق للتجنيد الإجباري بريف الحسكة ‏ ‏⁦

عراك بين مدنيين ومسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي خلال حملة سوق للتجنيد الإجباري بريف الحسكة

نشب عراك اليوم بين مجموعات من أهالي بلدة تل حمس بريف مدينة القامشلي، ومجموعة مسلحة من عناصر “الانضباط العسكري” التابع لحزب الاتحاد الديمقراطي بسبب محاولة الأخيرة سوق بعض شباب البلدة إلى التجنيد الإجباري.

وأفاد مراسل NSO في الحسكة بأن عناصر من وحدات “الانضباط العسكري” التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي، داهمت سوق الغنم في بلدة تل حميس بريف القامشلي في محافظة الحسكة، واعقتلت ١٥ شاباً بهدف سوقهم إلى التجنيد الإجباري.

وكانت المجموعات المسلحة التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي اعتقلت قبل يومين عشرة شبان في ناحية تل براك من سوق مفرق النعسان المعروف باسم “العلوة”، بهدف التجنيد الإجباري أيضاً، وذلك بعد اقتحام السوق وإطلاق الرصاص بالهواء. NSO