الرئيسية » أخبار » أخبار محلية » طرطوس : ” إبرة دكلون ” تودي بحياة موظفة في مستشفى

طرطوس : ” إبرة دكلون ” تودي بحياة موظفة في مستشفى

توفيت شابة على يد زملائها في مشفى بانياس، بسبب “حقنة دكلون” تم إعطاؤها لها دون إجراء التحليلات اللازمة.

ونقلت وسائل إعلام موالية عن ذوي الضحية قولهم، إن ديانا محمود (29 عاماً)، الموظفة في المشفى ذاته، شعرت بتاريخ (5/5) بغثيان، بعد ساعات من تنظيفها المنزل مستخدمة مادة الكلور.

وفور نقلها إلى المشفى الذي تعمل فيه موظفة، تم إعطاؤها “حقنة دكلون” من قبل أحد المسعفين، دون إجراء تحليلات الحساسية أو الاطلاع على حالتها الطبية، حيث تعاني الشابة من مرض “التهاب الكبد”.

وبعد إعطائها الحقنة، طالبها الطبيب بالمكوث لمدة نصف ساعة، إلا أن حرارتها ارتفعت بشكل كبير، تزامناً مع انهيار ضغطها، واصفرار لونها، انتهاء بالوفاة خلال فترة قصيرة.

وعندما طالب ذوو الضحية بملف الشابة، أو تقريرها الطبي، أبلغهم المسؤولون بأن أحد أقربائها تسلمه، وهو الأمر الذي لم يتم، واكتفت إدارة المشفى بتسليمهم تقريراً عن الوفاة، عزى السبب إلى “التهاب كبد صاعق”.

وأكد ذوو الضحية أن هذه الحالة ليست الأولى من نوعها التي تحدث في مشفى بانياس، حيث سبق وأن توفي رجل في غرفة الإنعاش، بسبب خطأ طبي، إثر إعطائه حقنة أسفرت عن اختلاجات انتهت بوفاته.

وحمل ذوو الضحية وزير الصحة في نظام الأسد نزار يازجي مسؤولية هذه الوفيات، بسبب صفقات استيراد أدوية فاسدة بعلم مسؤولين رفيعي المستوى، ومنهم معاونة وزير الصحة الهاربة هدى السيد، مطالبين الوزير “الذي يحترم نفسه” بالاستقالة.

 

عكس السير