الرئيسية » الشأن السوري » رياض الأسعد: يجب محاربة الغزو الروسي والإيراني بحرب العصابات

رياض الأسعد: يجب محاربة الغزو الروسي والإيراني بحرب العصابات

أعلن العقيد «رياض الأسعد» مؤسس الجيش السوري الحر، أنه لابد من مقاومة الروس والإيرانيون من خلال مجموعات صغيرة تعمل بالعمق، واصفاً إياها بحرب العصابات، والتخلي عن الحرب التقليدية التي انتهجتها الفصائل.

وأشار الأسعد عبر سلسلة تغريدات على موقع تويتر إلى أن: «ارهاب الغزو الروسي فاق كل ارهاب عبر التاريخ الا ارهاب آل الاسد وميليشيات الاحتلال الايراني بانواعها ومسمياتها فاينما وجدوا وجد الإرهاب».

ونوّه العقيد إلى أن: «خروج الغزو الروسي والاحتلال الايراني من اهم الواجبات وبخروجهم سقوط الاسد وعصابته تحصيل حاصل لانهم اصبحوا متهالكين يسودهم حكم العصابات»، لافتاً إلى أن: «الجرائم التي ارتكبها نظام الاسد من الاب الى الابن لاتحصى ولاتعد ولن يكن يحتاج الى ذريعة والتهمة جاهزة عندهم واليوم اتى الغزو الروسي ليعززها».

وأضاف: « يهدف الغزو الروسي اخضاع الشعب من خلال الاحباط واليأس الذي يروج له البعض والقبول بمصالحات وهمية و ببقاء نظام الاسد المجرم».

يأتي هذا عقب التصعيد الكبير لطلعات الطيران الروسي على قرى وبلدات الشمال السوري، إذ تعرضت أرياف إدلب وحماة وحلب لأكثر من ستمائة غارة جوية منذ مطلع الأسبوع المنصرم، أسفرت عن مقتل عشرات المدنيين.

 

قاسيون