الرئيسية » أخبار » أخبار محلية » من جديد .. مخابرات بشار الأسد تعتقل حفيد صالح العلي في حمص

من جديد .. مخابرات بشار الأسد تعتقل حفيد صالح العلي في حمص

علم عكس السير أن مخابرات بشار الأسد في مدينة حمص، اعتقلت المعارض محمد الصالح، الجمعة، وذلك بعد أشهر من إطلاق سراحه.

وسبق للصالح أن اعتقل حوالي 13 عاماً قبل اندلاع الثورة، ويعتبر من أبرز السجناء السياسيين، وبعد خروجه بات عضواً في هيئة التنسيق الوطني.

وبعد اندلاع الثورة، اختطفت مخابرات النظام الصالح، المنتمي للطائفة العلوية، والذي كان ينشط في مجال المصالحات والسلم الأهلي ونبذ الطائفة، وتعرض للضرب قبل أن يطلق سراحه.

وفي تشرين الأول من العام 2015، اعتقلت مخابرات النظام الصالح مرة أخرى، بأمر من اللواء جميل الحسن مدير إدارة المخابرات الجوية، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان حينها.

وتم الإفراج عن الصالح في آذار الماضي أشهر، ليعود النظام ويعتقله أمس.

يذكر أن “أبو علي” هو من أحفاد الشيخ صالح العلي، أبرز الشخصيات العلوية، وأحد قادة الثورة السورية ضد الاحتلال الفرنسي.

 

عكس السير