الرئيسية » أخبار » أخبار محلية » إدارة الهجرة في دمشق تتخذ إجراءً لتسهيل إصدار جوازات سفر السوريين بالخارج

إدارة الهجرة في دمشق تتخذ إجراءً لتسهيل إصدار جوازات سفر السوريين بالخارج

يتجه المصرف المركزي في دمشق إلى فتح كوات له في فروع إدارة الهجرة والجوازات، خاصة بدفع الرسم القنصلي لجوازات السفر المتعلقة بالسوريين في الخارج، سواء كان تجديداً أم إصداراً.

ونقلت صحيفة “الوطن” المؤيدة للنظام، اليوم الثلاثاء، عن مصادر مالية قولها إن العمل بتلك الكوات سيبدأ اعتباراً من يونيو/ حزيران المقبل، على أن تكون البداية في دمشق، مشيرة إلى أن فرع الهجرة بدمشق جهز المكان المناسب لذلك وأنه في انتظار تأمين الأجهزة الالكترونية الخاصة بهذه الرسوم.

ومن شأن هذه الخطوة أن تُقلل من المتاعب التي تواجهها العائلات خلال إتمامها إجراءات تجديد أو إصدار جوازات السفر لذويها، بسبب المسافة الكبيرة التي تفصل بين مكان دفع الرسم القنصلي في مالية دمشق، وإجراءات الحصول على الجواز في دائرة الهجرة، فضلاً عن أن ذلك يتسبب بتكاليف إضافية للمواطنين.

ونقلت الصحيفة عن شاهد عيان حديثه عن الصعوبات التي يعانيها المواطنون أثناء دفع الرسم القنصلي لجواز السفر في مديرية المالية، مشيراً إلى وجود عدد قليل من الموظفين المسؤولين عن ذلك رغم العدد الكبير من المراجعين يومياً.

يُشار إلى أنه يُتاح للسوريين خارج بلدهم التقديم للحصول على جواز سفر بطريقتين، الأولى: طريقة مستعجلة يدفع فيها صاحب الطلب 825 دولاراً، وفي حال الموافقة الأمنية يُمنح الجواز بعد نحو أسبوع، والثانية بـ”الطريقة العادية” وكِلفَتُها 325 دولاراً على الجواز الواحد، وتُحدد القنصلية 3 أشهر للمراجع للحصول على جواز سفره، لكن الفترة تطول أكثر من ذلك. السورية نت