الرئيسية » الشأن السوري » الروس يروجون لعملية عسكرية  في إدلب محدودة وانتقائية!

الروس يروجون لعملية عسكرية  في إدلب محدودة وانتقائية!

نقلت وكالة الإعلام الروسية عن  نائب  وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف حديثه المزعوم يوم الأربعاء، إن أي إجراء عسكري روسي في سوريا سيحاول تقليل الخسائر في الأرواح بين المدنيين وسيكون محدد الأهداف.

وأضافت  الوكالة نقلا عن ريابكوف قوله “نحن، وكما قلنا مرات عديدة، (أهدافنا) محددة وانتقائية ونحاول الحد من المخاطر المحتملة التي قد يواجهها السكان المسالمون”.

هذا, وقد تعرض ريف إدلب الغربي لغارات جوية من طيران نظام الأسد و ذاك التابع لروسيا، في عدوان جديد بعد حديث روسيا وحلفائها عن نيتهم مهاجمة إدلب، وتسبب القصف باستشهاد 18 مدنيا وإصابة العشرات، كما دفع آلاف المدنيين إلى النزوح باتجاه المناطق الحدودية.

وكانت حذرت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة، نظام الأسد من محاولة السيطرة على إدلب باستخدام الأسلحة الكيماوية، وكشفت أن مجلس الأمن الدولي سيعقد يوم الجمعة اجتماعا بشأن الوضع في المحافظة الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة السورية.

وقالت هيلي في مؤتمر صحفي أمس “هذا موقف مأساوي وإذا أرادوا مواصلة الطريق للسيطرة على سوريا فيمكنهم أن يفعلوا ذلك” في إشارة إلى نظام الأسد وحليفه إيران وروسيا.

وأضافت “لكنهم لن يستطيعوا أن يفعلوا ذلك بالأسلحة الكيماوية. لا يمكنهم أن يفعلوا ذلك بمهاجمة شعبهم ولن يتم خداعنا”.

ومنذ اتدخل الروسي في سوريا قبل ثلاث سنوات والطيران الروسي يقمع ويدمر كل المناوئين لنظام الأسد وللمحتلين الروس والإيرانيين.